النظام يعلن إسقاط طائرتين اسرائيليتين وإسرائيل تنفي إصابتهما

طيران اسرائيلي

قال مصدر عسكري سوري تابع لوزارة الدفاع السورية, أن المضادات الجوية السورية, تصدت لهجوم شنته طائرات إسرائيلية على مواقع تابعة للنظام السورية في جنوب سورية.
وجاء في التصريح الذي نقلته مواقع موالية للنظام السوري, أن طيران العدو الإسرائيلي قام عند الساعة الواحدة صباح يوم 13-9-2016 بالاعتداء على أحد مواقع عسكرية سورية بريف القنيطرة فتصدت وسائط الدفاع الجوي وأسقطت له طائرة حربية جنوب غرب القنيطرة وطائرة استطلاع غرب سعسع.

واعتبرت القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة: ” أنّ هذا العدوان السافر يأتي في إطار دعم العدو الاسرائيلي (( للمجموعات الإرهابية المسلحة )) وفي محاولة يائسة لرفع معنوياتها المنهارة بعد الفشل الذريع الذي منيت به والخسائر الفادحة التي تكبدتها بريف القنيطرة.”
ونقلت مواقع أن الغارات الإسرائيلية جاءت بالتزامن مع زيارة رئيس هيئة الأركان العامة للجيش السوري العماد علي عبدالله أيوب إلى عدد من المواقع والنقاط العسكرية في ريف القنيطرة.

وقال الجيش الإسرائيلي إنه استهدف مدافع تابعة للجيش السوري في منطقة القنيطرة، ردا على سقوط قذيفة هاون في شمال هضبة الجولان المحتلة الليلة الماضية.
وقد نفى جيش الاحتلال الاسرائيلي سقوط الطائرتين وذكر أن الصورايخ التي أطلقت باتجاه الطائرتين لم تصيبها.
وتعد هذه المرة التي يرد النظام السوري على الطيران الاسرائيلي الذي اعتادت طائراته قصف مواقع تابعة للنظام السوري في عمق الأراضي السوري, حيث هدد رأس النظام السوري تكراراً ومراراً بأن أي عدوان اسرائيلي على الأراضي السورية سيلقى رداً حاسماَ, لكن هذه هي المرة الأولى التي تطلق مضادات جوية سورية ضد طائرات اسرائلية تخترق المجال الجوي السوري.

اترك رد