الذكرى التاسعة عشر لوفاة مطرب الجبل فهد بلان

234123

ولد الممثل والمطرب السورى فهد بلان لأسرة فقيرة في جبل العرب من مدينة السويداء بسوريا، فى ٢٢ مارس ١٩٣٣, ليصبح بصوته العريض معروفاً باسم مطرب الجبل، وكان قد هاجر من سوريا إلى الأردن بعد تفسخ أسرته وغادر مع والدته من قرية ملح. وقبل احترافه الغناء كان فهد بلان قد عمل في كثير من الأعمال التي لا علاقة لها بالفن ومنها مرافق سائق باص.
وحين عاد من الأردن إلى سوريا اشترك في مسابقة فنية وأدى أغنية الفنان الكبير فريد الأطرش في أغنية «تطلع يا قمر بالليل» ونجح فتقدم إلى الإذاعة السورية وعمل في كورس الإذاعة إلى حين كانت أغنيته الأولى «آه يا قليبى» وبعدها «آه يا غزال الربى» وكانت شهرته قد بدأت بعد غنائه بعض الأغانى التي لحنها له عبدالفتاح سكر وهى «وأشرح لها ويا سالمه ويا عينى لا تدمعى وجس الطبيب وتحت التفاحة ويا ساحر العينين».

وقد حقق انتشاراً واسعاً في أرجاء الوطن العربى، خاصة حين استقر به المقام لفترة في مصر والتى حقق فيها نجاحاً مضاعفاً في حضور عمالقة الغناء أمثال فريد الأطرش وعبدالحليم حافظ، ومن أغانيه الشهيرة الأخرى «ألفين سلام، وركبنا ع الحصان»ومن الأفلام التي مثل فيها «لسنا ملائكة وفرسان الغرام والقاهرون» وقد أثرت حرب ١٩٦٧ وتوابعها بالسلب على نشاطه فسافر إلى دمشق وحين عاد إلى مصر قبل وفاته بسنوات قليلة شارك في حفل غنائى واستقبل استقبالاً رائعاً إلى أن توفى في مثل هذا اليوم في ٢٦ أغسطس ١٩٩٧.

المصدر : وكالات

اترك رد