معاناة أطفال سوريا جرّاء الحرب

post-63 copy

سببت الحرب الجارية في سورية, معاناة كبرى لم يشهد مثيلاً لها العالم منذ الحرب العالمية الثانية, ودائماً كان الأطفال هم أكثر المتضرر من الحرب, نفسياً و جسدياً وتربوياً.
إذ تسببت الحرب بموت عشرات آلاف الأطفال نتيجة القصف العشوائي بالبراميل المتفجرة وغيرها من الأسلحة المدمرة من قبل النظام, إضافة لما تقوم به طائرات التحالف بحجة محاربة داعش, حيث يتعرض الأطفال للموت و الإصابات البالغة بحكم تواجدهم في أماكن الضربات الجوية.
إضافة لموت عشرات الآلاف من الأطفال , فإن الحرب الدائرة حكمت باليتم عشرات الآلاف وربما مئات الآلاف من الأطفال, وإصابات بالغة في الأطراف و باقي أعضاء الجسد ما شكل إعاقات خطيرة, عدا عن الأثر النفسي الي تركته الحرب في نفوس من نجا حتى اللحظة من أطفال سورية.

اترك رد