فضيحة جديدة لضباط الأسد , مقاتلات روسيات ترفضن عروضهم .

gallery-preview

قالت صفحة أمنية على شبكة الفيس بوك , أن بارجتين روسيتين أنزلتا منذ أيام 40 سيارة مؤللة , و 400 جندي و ضابط روسي , و سرب طائرات ميغ 31 , و قالت الصفحة , أن قائد القاعدة السورية الذي يستقبل الطيارين الروس أصيب بالدهشة عندما شاهد من هم الطيارين الروس , إذ تبين أن الطيارين هم أربع فتيات أعمارهن دون 23 سنة , و جميلات جداً , فقام ” القائد ” السوري بدعوة الفتيات للاحتفال بقدومهم , و الترحيب بهن , إلا ان الرد الصاعق كان بالرفض , لأنه ” حسب الصفحة ” القوات الروسية جاءت الى سوريا لتنفيذ عملها فقط , و ليس للاحتفال !!

المضحك في القصة , أن الصفحة “الوطنية ” الامنية , حاولت أن تظهر الروس أنهم عمليين , و جديين , و أن من سيقاتل داعش و المعارضة , هم طيارين نسوة , و ليس رجالاً , بهدف الاستخفاف و السخرية , و إظهار جدية القوات الروسية , و نساء الجيش الروسي .

إلا أنهم من حيث لم يعلموا , وجهوا قصفاً ببراميل غبائهم , لكن هذه المرة على اخلاقيات الضباط الاسديين خاصة القادة منهم , اللذين هاجت ذكورتهم و نسوا الحرب عندما رأوا الفتيات , و اظهروا أيضاً استخفاف القيادة الروسية برجال سلاح الجو السوري , فبوتين يا سادة لم يرسل ضباطاً لقتال داعش , بل أرسل نساءاً ليري جيش بشار أن فتيات روسية أشد فتكاً و قوة و جرأة في أرض المعركة من الرتب و الأوسمة التي تزين بدلات القادة لدى الأسد .

اترك رد